تساؤلات حول الكتاب المقدس- باللغة العربية

المدخل

جميع الحقوق محفوظة

Copyright (c) Christian Debater(tm)

الكتابُ المقدّس كتابٌ غنيّ ورائع. ومع ذلك، يتلكأ بعض الناس بعمقه وتعقيده. في حين أنّ على المسيحيين أن يتعلّموا وينموا دائماً، فقد كان البعض منهم يكتفي ببساطةٍ بوضع أسئلتهم التي لم يجدوا إجابات عنها جانباً، دون النمو الذي يأتي من الإجابات. يقول آخرون أن هناك تناقضات في الكتاب المقدّس. بينما يحتوي الكتاب المقدّس على أشياء يصعب فهمها، فإنّ كلّ تناقضٍ مزعوم في الكتاب المقدّس له تفسير.

الحياة نفسها قد تكون مليئة بالصعوبات والتناقضات الواضحة. على سبيل المثال، إن ابنتي البالغة من العمر ثماني سنوات قد تشوشت، لأني أجبتُ على الهاتف عندما اتّصلَت بي في العمل. كانت تفكّر أنه بما أنّ لكل عملٍ تجاري هاتفاً، فكيف لم يَكن صاحبُ الشركة هو مَن أجاب على الهاتف [الواحد والوحيد] حيث كنت أعمل؟؟؟

على نفس المنوال، من المستحيل حلّ الصعوبات في الكتاب المقدّس عندما تكون لدينا افتراضاتٌ خاطئة وساذجة. يمكن أن تصبح الصعوبات نفسها سهلةً، عندما يتمّ التخلّصُ من الافتراضات الخاطئة.

يجيبُ هذا العمل عن الأسئلة المتعلقة بالمواضيع التالية:

 

مفتاح

اللون

علم الآثار / التاريخ

600

اللغة الأصلية

394

الممارسة

743

العقيدة

891

المنطق

600

غير مصنف

1229

المخطوطات

401

الترجمات اليوم

704

الخبرة

1134

النبوءة

292

العلوم

79

الأديان الزائفة

523

 

للحصول على إجابات أخرى وأكثر اكتمالاً، هذا العمل يصنّف إجابات مُعطاة في الكتب المسيحية الجيدة، بحيث يمكنك قراءة المزيد من المعلومات وكثيراً ما تحوي معلومات أكثر وأكمل.

كل هذه المواد لها حقوق الطبع والنشر محفوطة، 1997-2011، من قبل Christians Debater(tm). جميع الحقوق محفوظة باستثناء ما يلي. يُسمح للجميع بالاقتباس من أيّ سؤال وجواب ما دامت الاقتباسات حرفيّة. الهدف من ذلك هو عدم تقييد النقاش الحرّ، و الحدّ من سوء الفهم. يمكنك اقتباس ما تشاء من هذا العمل كما يحلو لك. ولكن، يُرجى إعطاء المصدر كـ:

Copyright (c); 1997-2011 Christian Debater(tm); P.O. Box 144441. Austin, Tx 78714. (512) 218-8022. www.BibleQuery.org

 

علاوةً على ذلك، إذا كنتَ طالباً في فصلٍ دراسي، و استخدمتَ هذه المادّة في جزء من وظيفة، يجب عليك ذكرُ المصدر، حتى يعرف الأستاذ المشرف أنك استخدمتَ هذا.

من المرغوب فيه أن يستخدم المسيحيون الكتابيون هذه المادة، كلّياً أو جزئياً، وأن يعملوا بحريّةٍ أكبرَ عددٍ ممكنٍ من النسخ الورقية أو الإلكترونية التي يرغبون فيها، لمجدِ ربّنا.

تمّ تنظيمُ الأسئلة في ترتيبٍ يُظهر الآيات في الكتاب المقدّس. إذا لم تَجِد سؤالاً حول التوفيق بين آيتين تحت الآية الأولى، فابحث تحت الآية الثانية. قبل مناقشة الآيات، تتناول الأقسام التالية خمسة أسئلة عامة.

 

لماذا الكثير من الأسئلة؟

لقد حاولتُ متابعة كلّ اعتراض وصعوبة وتناقض مزعوم موجّه من غير المسيحيين والمسيحيين على حدّ سواء. حاولتُ إظهار بعض الدعم الأثري للكتاب المقدّس، ومناقشة قضايا الكتاب المقدّس والعلوم، وإعطاء إجابات متعددة في بعض الأماكن التي يختلف فيها علماءُ المسيحية. كثيراً ما أنظر إلى الأمور بشكل متشكك، لكن و الحمد لله، يسوع مات من أجل المشكّكين أيضاً. وأعتقد أيضاً أن الكتاب المقدّس في المخطوطات الأصلية هو كلمة الله المعصومة. ومع ذلك، فأنا متشكك للغاية في أمور أخرى، مثل الادّعاءات التي مفادها أنّ الكون يمكن أن يكون قد بدأ بصدفةٍ عشوائية.

لقد حاولتُ أن أكون دقيقاً في طرحِ أكبر عددٍ ممكن من الأسئلة المحتملة، لكني متأكد أني هفوت عن بعض الأسئلة. إذا واجهتَ أسئلة إضافية لم تتناولها هذه الصفحات، يُرجى إرسالها إلى العنوان المدرج على الجانب الآخر. نريد أن نقدم لك إجابةً ونأخذ مساهماتك بالاعتبار من أجل إصداراتٍ مستقبلية. أيضاً، إذا كنت تعتقد أنه يمكن تحسين الإجابة، يُرجى إرسال تعليقاتك كذلك.

 

ما مدى أهمية كل هذا؟

بصراحة، ليس من الضروري أن يعرف المسيحي الإجابة على كلّ هذه الأسئلة. هل يمكن أن يكون أيّ شخص مسيحي جيد قبل الحصول على ثروة من الأدلّة الأثرية التي لدينا في القرن العشرين؟ بالطبع! العديد من المسيحيين الطيبين لديهم علاقة عميقة مع يسوع، ومواهب أخرى، دون أن يكون لديهم هذا القدر من المعرفة.

ومع ذلك، أكثرَ من أيّ فترةٍ أخرى من التاريخ، فإنّ هذين القرنين الماضيين كانا عصر الشكّ. يجب البقاء "مُسْتَعِدِّينَ دَائِمًا لِمُجَاوَبَةِ كُلِّ مَنْ يَسْأَلُكُمْ عَنْ سَبَبِ الرَّجَاءِ الَّذِي فِيكُمْ" (1 بطرس 3: 15).

يمكن اعتبار المسيحي المحافظ إمّا "متشككاً مسبقاً" أو "في مرحلة ما بعد التشكيك". قد يفاجأ المسيحيون المتشككون مسبقا بوجود مشككين هناك لديهم الكثير من الأسئلة. سمع المسيحيون بعد التشكيك عدداً من هذه الأسئلة والأجوبة، وربّما وجدوا بعضها مبتذلاً أو قديماً. كمسيحيين نسعى إلى الحقيقة. من المناسب أن يسأل مسيحي أيّ شيء بكلّ احترام، وينتظر بصبر لنرى إن كان الله سيقدّم إجابةً.

 

ماذا عن المسيحيين غير المحافظين؟

لقد نشأتُ في بيئة مسيحية ليبرالية، حيث كان معظمهم يعتقد أن الكتاب المقدّس كان فيه العديد من الأخطاء. أعتقدُ أنّ هناك عدداً كبيراً من المسيحيين غير المحافظين الذين يُسعِدهم أن يصبحوا مسيحيين محافظين، إلا أنهم ينظرون إلى بعض الأخطاء المزعومة في الكتاب المقدّس، ولا يرون أيّ أمل في حلّها على الإطلاق. إذا كان هذا الوصف ينطبفق عليك، فربّما تساعدك هذه الإجابات حقًا.

 

ماذا لو لم يَكُن لديك جوابٌ؟

لكثير من سنوات حياتي المسيحية، كان هناك سؤال أو سؤالين لم أتمكّن من الإجابة عليهما بشكل كامل. كنت أصلّي لذلك، أقرأ الإنجيل، أدرس ما قاله الآخرون، وفي النهاية، في بعض الأحيان بعد عدة أشهر، كنت أحصل على الأجوبة. في هذه الأثناء، كان لدي أسئلة جديدة. كانت أسئلتي وسيلة اعتاد الله أن يعلّمني بها.

لدى المسيحيين إجابةٌ جيدة تماماً على أيّ سؤال: "أنا لا أعرف، لكنني سأبحث وأعود إليك". يجب أن نترك مجالاً لكلمة الله فينا (يوحنا 8: 37)، وسيعطينا الله الكلمات والحكمة للإجابة (لوقا 21: 14-15). ما هو أهم أهمية من الحصول على جميع الإجابات، هو أن يكون لديك علاقة حيّة مع مَن هو الجواب: يسوع.

 

كيف أُصبحُ مسيحياً؟

بكلمتين: التوبة والإيمان. إليكم ما تعنيها هذه الأشياء وما لا تعنيها.

التوبة تعني إعطاء الله عاداتك السيئة، السلوك الشرير، عدم الحب، الرغبات الأنانية، وغيرها من الخطايا. هذا لا يعني أن عليك تطهير نفسك قبل أن تتمكن من القدوم إلى المسيح. بل يعني التحوّل من العيش لنفسك، وتحويل حياتك إلى الله، والسماح له بتنظيف حياتك.

الإيمان يعني الثقة بما يقوله الله في كلمته، الكتاب المقدّس. لا يوجد سوى إله واحد حقيقي، موجود كآبٍ و ابنٍ و روح قدسٍ. الله هو الخالق والرزاق و ديّان الجميع. الله عز وجل، كلّي المعرفة، قدّوس. الله محبة، لكن غضب الله سيقع على كلّ من يخالف وصاياه.

وهذا يشملنا أيضاً. بمعيار الله، جميعنا لم نرقى إلى ما يتطلبه الله في ما نقوله، ونفعله، ونفكّر فيه، ونفشل في القيام به. في نظر الله، فشلنا جميعاً في مَن نحن. من تلقاء أنفسنا، ليس لدينا أيّ أمل في تلبية مطالب الله للعدالة من دون الذهاب إلى الجحيم إلى الأبد.

عندما لم يكن لنا رجاءٌ، قدّم لنا اللهُ رجاءً عظيماً وطيداً في ابنه يسوع المسيح، الذي مات على الصليب من أجل خطايانا محقّقاً مطالب العدالة. يسوع هو الطريق الوحيد إلى الله، ونعمته كافية لنا.

الإيمان يعني أكثر من الموافقة الفكرية. يجب أن نختار أن نعطي حياتنا لله، ونسأل الروح القدس الإله أن يأتي إلى قلوبنا ونتعهّد بمحاولة طاعة الله. كلّ مَن يرفض يسوع سيموت في خطاياه ويذهب إلى الجحيم إلى الأبد. السؤال الأهمّ من ذلك كلّه ليس الصفحات التالية. السؤال الأهم هو السؤال الذي سيسألكم الله في الدينونة الأخيرة: "هل عرفتَ ابني؟". إذا لم تكن قد فعلتَ ذلك، فالرجاء إعطاء حياتك لله اليوم.

 

لمعرفة المزيد حول كيفية الشهادة للآخرين باستخدام هذه المواد، قم بزيارة

http://www.MeeknessAndTruth.org

 

لمزيد من المعلومات، يرجى الكتابة أو الاتصال:

 

Christian Debater (r)؛، P.O. Box 144441 Austin، TX 78714.

Christian Debater P.O. Box 144441 Austin، TX 78714.

www.BibleQuery.org

 

إصدار يناير 2017. حقوق النشر Christian Debater (tm) 1997-2019

جميع الحقوق محفوظة باستثناء ما ورد في إشعار حقوق النشر